وزير الداخلية يشرف على تخرج دفعتين  من  التجمع العام لأمن الطرق

اشرف معالي وزير الداخلية واللامركزية، السيد محمد سالم ولد مرزوك، صباح اليوم 20 اغشت 2021، بمقر الإدارة العامة للتجمع العام لأمن الطرق في انواكشوط، على تخرج الدفعة السادسة من وكلاء التجمع العام لأمن الطرق والدفعة الأولى من ضباط الصف المتخصصين في التسيير الإداري والمالي واللوجستي وذلك بحضور كل من وزير العدل السيد محمد محمود ولد الشيخ عبد الله ولد بيه، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج، السيد إسماعيل ولد الشيخ أحمد.

وبدأ الحفل باستعراض وزير الداخلية واللامركزية رفقة المدير العام للتجمع العام لأمن الطرق اللواء حبيب الله أحمدو النهاه لتشكيلات من نفس القطاع أدت لهما تحية الشرف قبل رفع العلم وتسليم الرتب للأوائل من الدفعة السادسة.

كما تابع الحضور بعض التمارين الفنية التي أداها أفراد من الوحدة الجديدة تمثلت في حركات رياضية وعمليات تفكيك وتركيب الأسلحة اليدوية بالإضافة إلى تطبيق تصور ميدانيا لاعتراض مجموعة من المهربين وتقديمهم للعدالة.

وتتكون هاتان الدفعتان اللتين تم تكوينهما هذا العام بالمدرسة الوطنية للسلامة الطرقية من 304 متدربين من بينهم 293 تلاميذ وكلاء.

وقال وزير الداخلية واللامركزية في كلمة له بالمناسبة إن تخرج الدفعة السادسة من وكلاء التجمع العام لأمن الطرق والدفعة الأولى من ضباط الصف المتخصصين في التسيير الإداري والمالي واللوجستي، يشكل مناسبة للتذكير بالاهتمام الكبير الذي يحظى به تعزيز المنظومة الأمنية من قبل فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، من خلال سهره على تطوير القدرات البشرية واللوجستية لهذه المنظومة.

وأضاف أن التطور الحاصل في منظومتنا الأمنية والمتمثل في اعتماد استراتيجية أمنية وطنية، يعكس وعيا هاما بمسايرة التحول المشهود في النمو الحضري والانتشار الديموغرافي وثورة المعلومات، وهي أمور فرضت نفسها ودخلت دون استئذان، لكن الاستراتيجية الأمنية التي اعتمدت بتوجيه من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني كانت كفيلة بتحقيق نتائج كبيرة.

وأوضح أنه وفي إطار تنفيذ هذه الاستراتيجية الأمنية وعلى غرار باقي القطاعات الأمنية الأخرى استفاد التجمع العام لأمن الطرق في ظرف عامين فقط من اكتتاب نحو 600 عنصر، وهو ما يزيد على 30 في المائة من العدد الإجمالي المكتتب منذ إنشاء التجمع ، ينضاف إلى ذلك الإعلان عن الشروع في اكتتاب 300عنصر، برسم السنة الجارية.

وذكر معالي وزير الداخلية واللامركزية بأهمية الدور البارز الذي يؤديه التجمع العام لأمن الطرق وماعرفه من تطور خلال السنتين الأخيرتين

مجلس ادارة صندوق الحرسي يجتمع

اجتمع مجلس إدارة صندوق الحرسي تحت رئاسة رئيسه ، اللواء محمد ولد باب احمد ، قائد أركان الحرس الوطني المساعد ، في دورة عادية يوم 11  اغشت 2021 ، في مقر الصندوق.

وشمل جدول أعمال الاجتماع ثلاث نقاط:

1 - دراسة الحصيلة الفصلية لتسيير الصندوق

2 - دراسة ملفات العون الاجتماعي

3 – دراسة مشروع بناء مخازن بمدينة سيليبابي

وبعد افتتاح الجلسة، استمع المجلس لتقرير عن  الحصيلة الفصلية لتسيير الصندوق قدمه المدير العام لصندوق الحرسي، العقيد محمد الأمين ولد أحمدو. وقد ارتاح المجلس للنتائج الجيدة التي حصلت على مستوى تسيير الصندوق خلال الفترة الماضية.

وفي ختام الجلسة ، تنقل أعضاء المجلس إلى مباني قيادة أركان الحرس الوطني حيث تم استقبالهم من طرف الفريق محمد الشيخ محمد الأمين ألمين، قائد أركان الحرس الوطني. وقد وجه الفريق قائد الأركان توجيهات هامة حول ضرورة الدقة في تسيير الصندوق والرفع من مستوى الخدمات التي يقدمها الصندوق لصالح الأفراد وخصوصا مساعدتهم خلال الأزمات والمناسبات.

 

مجلس ادارة صندوق الحرسي يختتم دورته

اختتم اليوم 12 اغشت 2021 مجلس ادارة صندوق الحرسي اجتماعه. وقرر المجلس مل يلي:

- بناء مخازن خلف الحوانيت التابعة للصندوق في مدينة سيليبابي؛

- غلق حانوت صندوق الحرسي قرب قيادة الأركان؛

- سقف المساعدات الاجتماعية الى 40.000 أوقية جديدة

- تخصيص علاوة 500 اوقية للكاتب و1000 اوقية لساعي البريد؛

- الموافقة على ثلاثة طلبات للمساعدة بمناسبة تعرض اصحابها لاضرار مادية.

كما حض المجلس على ضرورة الصرامة في التسيير مع النزاهة والدقة.

تواصل عملية اللقاح ضد كورونا بالمركز الصحي للحرس الوطني

تجري منذ ايام عملية تلقيح أفراد الحرس الوطني وعائلاتهم ضد فيروس كورونا بالمركز الصحي للحرس الوطني. وقد تم حتى الآن تلقيح عدد كبير من هؤلاء الافراد التابعين للتشكيلات في العاصمة نواكشوط. وتشمل العملية اعطاء الجرعة الأولى والجرعة الثانية من اللقاح في ظروف تتميز بالانضبط والتنظيم ولم تسجل لله الحمد الى حد الساعة اية مشكلة في تلقي اللقاح.

وزارة الداخلية واللامركزية تشدد على ضرورة  الالتزام بالإجراءات الاحترازية

أكدت وزارة الداخلية واللامركزية في بيان صادر عنها أن الدولة كفيلة باتخاذ كافة الإجراءات الردعية ومعاقبة المخالفين للإلتزام بالإجراءات الإحترازية.

وأضاف البيان، أن معالي وزير الداخلية واللامركزية، السيد محمد سالم ولد مرزوك جدد، خلال جولة أداها أمس السبت لبعض النقاط في ولايات انواكشوط الثلاث، التأكيد على مضاعفة الجهود والالتزام بالتوصيات الصحية والانصياع لكل التوجيهات الهادفة إلى الحد من انتشار الجائحة.

وفيما يلي نص البيان:

"تشهد بلادنا حاليا موجة ثالثة من جائحة كوفيد-19، يبدو أنها أسرع انتشارا وأكثر ضررا من سابقاتها.

وبناء على ذلك فإن وزير الداخلية واللامركزية يهيب بالجميع لتوخي أعلى درجات الحذر والحيطة والتعاون مع الجهات الرسمية بهدف التخفيف من خطر الجائحة.

وخلال جولة تفقد واطلاع أداها معالي وزير الداخلية واللامركزية السيد محمد سالم ولد مرزوك لبعض النقاط في ولايات انواكشوط الثلاث، جدد التأكيد على ضرورة مضاعفة الجهود والالتزام بالتوصيات الصحية والانصياع لكل التوجيهات الهادفة إلى الحد من انتشار الجائحة.

ومن جهة أخرى أكد معالي وزير الداخلية واللامركزية أن الدولة كفيلة باتخاذ كافة الإجراءات الردعية ومعاقبة المخالفين للالتزام بالإجراءات الاحترازية.

وفي هذا الإطار جدد معالي الوزير التعليمات للسلطات الإدارية باتخاذ كل التدابير اللازمة وعدم التساهل إطلاقا تحت أي ظرف كان.

ونوه الوزير بأهمية الدور الذي تقوم به السلطات الإدارية والبلدية والأجهزة الأمنية، وطالب الجميع بالعمل والتعاون بشكل جاد لتجنيب بلادنا خطر هذه الجائحة".

وزير الداخلية واللامركزية يختتم زيارته في ولايات نواكشوط الثلاث في اطار المساعي الحكومية لمكافحة كورونا

قال وزير الداخلية واللامركزية في نهاية زيارة التفقد والاطلاع التي أداها مساء يوم السبت لولايات انواكشوط الثلاث إن البلد يعيش حاليا موجة خطيرة ومخيفة من جائحة كوفيد-19، مشيرا إلى أن المصالح المختصة سجلت خلال الـ48 ساعة الماضية حصول 726 حالة إصابة جديدة و16 حالة وفاة للأسف الشديد.

وشدد على حجم المسؤولية التي تقع على عواتق الجميع بهذا الخصوص، مؤكدا أن الدولة وبتعليمات من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني قامت بإنشاء لجنة مكلفة بمتابعة الجائحة واتخاذ ما يلزم من إجراءات لحماية المواطنين في عموم التراب الوطني وفي هذا الإطار تدخل الزيارة التي أديناها اليوم للولايات الثلاث.

والهدف من هذه الزيارة– يضيف معالي وزير الداخلية واللامركزية- هو الاطلاع ميدانيا على الإجراءات المتخذة من لدن السلطات الإدارية والبلدية والمنظمات الأهلية التي تعمل جنبا إلى جنب مع السلطات العمومية لمواجهة الموجة الحالية من هذه الجائحة والمتمثلة أساسا في توزيع الكمامات وتوفير اللقاحات بصفة مجانية ومنع التجمعات وغيرها من الإجراءات الاحترازية التي تم اتخاذها بهذا الخصوص.

وأشاد الوزير بالجهود المبذولة من لدن السلطات الإدارية وغيرها من المصالح العمومية وخاصة السلطات الأمنية والمجالس الجهوية والبلدية والمنظمات غير الحكومية ومختلف الفاعلين الوطنيين لمواجهة الموجة الحالية من هذه الجائحة التي يجمع العالم على خطورتها.

وشدد معالي الوزير على ضرورة احترام الإجراءات الاحترازية التي أقرتها السلطات العليا في البلد وعدم التساهل مع الوضعية الحالية، مهددا باتخاذ ما يلزم من عقوبات كالحبس والغرامات وغيرهما لردع المخالفين وإلزام الجميع بالتقيد بالإجراءات الاحترازية في كل مكان.

وعبر عن ارتياحه لنسبة الوعي الكبيرة التي لاحظها هذا المساء في كثير من الأسواق وغيرها من أماكن التواجد المكثف للمواطنين وخاصة في ما يتعلق بارتداء الكمامات والتباعد، داعيا الجميع إلى المساهمة في التوعية بضرورة التقيد بتلك الإجراءات في كل مكان والإقبال على مراكز التلقيح الذي وفرتها الدولة وبصفة مجانية في عموم التراب الوطني.

ونوه معالي وزير الداخلية واللامركزية السيد محمد سالم ولد مرزوك بالجهود التي يقوم بها الولاة والحكام والمجالس الجهوية والبلدية والسلطات الأمنية وغيرها من المصالح والمرافق العمومية والمنظمات الأهلية في عموم التراب الوطني من جهود لمواجهة تداعيات الموجة الحالية من هذه الجائحة.

وخلال تواجده في مختلف المحطات التي شملتها الزيارة في كل من تيارت وتوجنين مرورا بدار النعيم ثم عرفات والميناء والسبخة وتفرغ زينة قدمت لمعالي الوزير والوفد المرافق له شروح مفصلة حول طبيعة العمل والإجراءات المتخذة من لدن السلطات الإدارية والبلدية والمنظمات المجتمعية لمواجهة الموجة الحالية من هذه الجائحة.

وأجمع المتدخلون بهذه المناسبة من سلطات إدارية وعمد وفاعلين على أن التصاعد اليومي لعدد الإصابات وارتفاع نسبة الوفيات منذ بداية الموجة الحالية سيساهم في نشر الوعي بخطورة الجائحة.

تخرج الدفعة 14 من المدرسة الوطنية للأركان

أشرف معالي وزير الدفاع الوطني، السيد حننه ولد سيدى، رفقة قائد الأركان العامة للجيوش، الفريق محمد ولد مكت، مساء الخميس 29/07/2021، بمقر المدرسة الوطنية للأركان، على تخرج الدفعة الرابعة عشرة من ضباط الأركان (دورة 2020-2021).
وتتكون الدفعة الجديدة من 66 ضابطا من مختلف فروع القوات المسلحة وقوات الأمن الوطنية، إضافة إلى 16 ضابطا من دول شقيقة وصديقة (المملكة العربية السعودية، اليمن، مالي، السنغال والنيجر).

لمحة تاريخية

28 تشرين1/أكتوير 2019

التمفصل

يتمفصل الحرس الوطني على النحو التالي :

- قيادة أركان

- تجمع للقيادة والخدمات

- تجمعات جهوية (15 تجمعا)

- تجمعات لحفظ النظام والقتال (02).

- تجمعات أمن خاص (03).

- تجمع للجمالة

- مدرسة

- موسيقى

- سرية خاصة.

مــقــالات

الإدارة والقــيـــادة

العقيد الشيخ عابدين امعييف

خلق الله الإنسان الكائن الحي العاقل وجعله خليفة في الأرض يعمرها وينظم الحياة فيها، بين مختلف المخلوقات، فطوع الطبيعة لصالحه، واخذ بناصية العلم وسخره لخدمة أهداف التنمية البشرية الفردية والجماعية، فتعايشت أمم وشعوب وانتظمت في علاقات ثقافية واقتصادية

إقرأ المزيد...
©2022 الحــرس الوطـنـي

Search